افضل طريقة لتدريب الركاب والهجن الخاصة بسباقات الهجن

يمكن القول انه فى الفترة الاخيرة تحول اهتمام المضمرين من الاهتمام بتضمير الهجن وتدريبها التدريب الامثل الى الاعتماد على المنشطات رغم اننا لوطرحنا السؤال التالى

ما هو افضل منشط للهجن والركاب فى سباقات الهجن ؟

ستكون الاجابة الحتمية هي فهم الاسس العلمية السليمة لتدريب الركاب والهجن وتطبيقها تطبيق سليم مما سيؤدي حتما للحصول على نتيجة خيالية خصوصا فى ظل انصراف الجميع تجاه ابر المنشطات والاعتماد عليها اعتمادا كليا

و  يمكن القول ان هناك نوعين  من التدريب. يؤدي كل من النوعين  إلى تكيفات مختلفة بشكل مميز في القلب والأوعية الدموية

يُعرف النوعان باسم

تدريب رياضات  التحمل للرياضات طويلة المدة مثل سباقات القدرة فى الخيول والهجاج في الابل

تدريب رياضات القوة او المدة القصيرة مثل رياضات سباقات الهجن التقليدية وجري المسافات القصيرة

 

اولا تدريب رياضات التحمل

-مدة طويلة

-عادة لا يتم إجراؤها عند ذروة معدل ضربات القلب: ~ 75٪ كحد أقصى لمعدل ضربات القلب.

-التمثيل الغذائي للعضلات هو في الغالب هوائي.

-هناك حد أدنى من تراكم اللاكتات فى العضلات

تشمل الأمثلة على ما يسمى برياضات التحمل الجري الماراثون وركوب الدراجات والقدرة والهجاج فى الركاب والهجن

.

ثانيا تدريب رياضات القوة

مدة قصيرة.

يتم إجراؤها بأقصى معدل لضربات القلب أو بالقرب منه.

التمثيل الغذائي للعضلات هو في الغالب لاهوائي.

هناك تراكم ملحوظ للاكتات فى العضلات

تشمل أمثلة رياضات القوة الركض ورفع الأثقال وسباقات الهجن التقليدية .

 

التكيفات  القلبية الوعائية لتدريب التحمل او القدرة

زيادة حجم غرفة القلب (تضخم غريب الأطوار)

انخفاض معدل ضربات القلب أثناء الراحة.

زيادة حجم البلازما فى الدم

زيادة نمو الشعيرات الدموية في ألياف العضلات.

زيادة أعداد وحجم الميتوكوندريا العضلية وتحسين القدرة التأكسدية.

غلبة النوع IIA (المؤكسد) نشل ألياف العضلات بسرعة.

 

التكيفات القلبية الوعائية لتدريب القوة

زيادة سماكة جدار القلب (تضخم متحد المركز).

الحد الأدنى من التأثيرات على حجم غرفة القلب.

زيادة حجم الألياف العضلية وعددها.

تحسين مناولة اللاكتات ونقلها والتخلص منها

 

في ألعاب القوى البشرية ، تكون معظم التدريبات عبارة عن تدريبات مختلطة من رياضات القوة والتحمل ومن الأمثلة على ذلك ركوب الدراجات والتجديف والجري لمسافات متوسطة.

يرتبط التكييف القلبي الوعائي بتأثيرات ملحوظة على البطين الأيسر لدى الأشخاص

 

يلاحظ ايضا ان اسلوب تدريب هجن السباق يعتمد على نوعية التدريب المختلط لرياضات القوة والتحمل مع عدم التركيز على تدريبات القوة وهذا اسلوب غير علمي فى تدريب هجن السباق ولابد من ابتكار تدريبات جديدة تركز اكثر على تدريبات رياضات القوة لكي نجصل على الاداء الافضل للهجن

ماذا يحدث لهجن السباق البالغة من العمر عامين بعد التدريب على السباق لمدة 6 اشهر؟

اولا التكيف مع التحمل عن طريق:

زيادة أبعاد الغرفة الانبساطية البطينية اليسرى اكثر من (> 10٪)

ثانيا التكيف مع القوة او رياضات القوة

زيادة متوسط ​​سمك الجدار وكتلة البطين الأيسر المحسوبة (متوسط ​​الزيادة = 33٪)

انخفاض وزن الجسم.

 

رسم القلب والكشف بالموجات فوق الصوتية الدوبلري

اظهر زيادة انتشار وشدة ارتجاع الصمام التاجي وثلاثي الشرفات التي تم تقييمها عن طريق تسمع القلب وجهاز الموجات فوق الصوتية

كما تم إثبات تأثيرات عدم التمرين في الهجن  من قبل العديد من العاملين فى المجال البيطري بشكل مشترك مع الرياضيين البشريين حيث تنخفض تكيفات القدرة على التحمل (زيادة حجم البلازما والأبعاد الانبساطية) بسرعة عند التوقف عن تدريب التحمل. على العكس من ذلك ، فإن تكيفات تدريبات  القوة (سماكة العضلات وكتلتها) تعود إلى وضعها الطبيعي بشكل أبطأ (على مدى أشهر) بعد التوقف عن التدريب

د.أحمد عيسي

دكتور أحمد عيسي 971509318694 صاحب مؤسسة البيداء البيطريه و مؤسس موقع سباقات الهجن افضل العلاجات البيطرية لابل وهجن السباقات👍🏻 خلطات ووصفات فعالة 👌 خبرة طبية كبيرة في علاج هجن السباقات والإبل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.