اضرار نقل الدم فى هجن السباق

اضرار نقل الدم فى هجن السباق.. ما يجب معرفته عن أعراض تفاعل نقل الدم فى هجن السباقات والمضار المترتبة على ذلك

في هذه المقالة

  1. أنواع عمليات نقل الدم
  2. -أنواع تفاعلات نقل الدم
  3. أعراض رد فعل نقل الدم
  4. أسباب تفاعلات نقل الدم
  5. منع تفاعل نقل الدم

تفاعلات نقل الدم هي مضاعفات طبية تنشأ بعد نقل الدم فى هجن السباق حيث ينشأ الاعتقادانه بسبب عدم وجود فصائل دم متنوعة فى الابل لذلك فان نقل الدم امن تماما وهو اعتقاد غير سليم

 

قد تحدث التفاعلات أثناء نقل الدم مباشرة وتسمى اعراض حادة او فورية أو تحدث  بعد أسابيع وتسمى اعراض متاخرة

و يتم تصنيفهم كذلك إلى تفاعلات مناعية وغير مناعية. قد تكون تفاعلات نقل الدم طفيفة وخفيفة ولكنها قد تكون قاتلة في بعض الأحيان

 

يتضمن نقل الدم الحصول على الدم أو مشتقاته من جمل او مطية (متبرع)وحقنها داخل مطية اخرى تسمى (متلقي) عبر عروق الدم (عن طريق الوريد). تتم هذه العملية لاسباب علاجية مثل ما يحدث فى حالات النزيف المهدد لحياة المطية او علاج بعض الحالات المرضية مثل نقص الصفايح الدموية والتى يعد نقل الدم احد طرق علاجها الفعالة وتظهر على هيئة نزيف غير مبرر من الانف والاسنان فى المطية او حتى بعد الحقن فى الوريد وعدم توقف الدم بسبب نقص الصفايح ويجب التاكيد هنا ان هذه الاعراض تحدث ايضا عند الزيادة الكبيرة والمفرطة فى عدد الصفايح وفشلها فى تكوين تجلطات ولذلك يجب فحص الدم للتاكد من نقص الصفايح قبل نقل الدم او فى حالة مرض التسمم الدموي او الحمى النزفية ام المناعة حيث نلجأ لنقل الدم عادة لتعويض الفقد الكبير فى كرات الدم البيضاء (المناعة) والتى تصل احيانا اثناء هذا المرض الخطير الى 1*10^3/L   وهوما نعبر عنه عادة بان المناعة تساوي 1 وهو مستوى خطير لاتجدى معه الادوية ولابد من نقل اربعة اكياس دم للمطية فى هذه الحالة لانقاذها من الموت

ويستخدم ايضا لعلاج فقر الدم الحاد فى الحشوان الصغار بسبب عدوى القرود الذي يهلك الحشوان ويقتلهم او حتى فى الكبار بسبب طفيليات الدم الحادة او النزيف الحاد المصاحب لمرض الكوكسيديا ويكون على هيئة اسهال دموي

ويحدث نقل الدم ايضا لاسباب غير علاجية وهي زيادة اداء المطية اثناء المراكيض وهو اجراء محظور من كافة الاتحادات الرياضية فى الامارات وقطر والسعودية وعمان

هناك اربعة أنواع من عمليات نقل الدم.

1-    نقل الدم الكامل وذلك لتعويض النزيف او النقص الكبير فى كرات الدم البيضاء فى الحالات المهددة لحياة المطية

2-    نقل البلازما والبلازما هي المكون السائل الشفاف للدم الذي يحمل البروتينات والمواد الأخرى الضرورية لصحة المطية ويستخدم نقل البلازما لمعالجة الابل المصابة بالحروق الشديدة والفشل الكبدي والالتهابات الخطيرة.

3-نقل خلايا الدم الحمراء. يمكن أن يؤدي انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء إلى حالات مثل فقر الدم ونقص الحديد. يعد نقل خلايا الدم الحمراء ضروريًا لزيادة تركيز الحديد والهيموجلوبين والأكسجين في الدم .

4-نقل خلايا الصفائح الدموية. تعتبر الصفائح الدموية ضرورية في وقف عملية النزيف لمنع فقدان الدم المفرط.

أنواع تفاعلات نقل الدم

عند إجراء عملية نقل الدم ، هناك العديد من الأنواع المختلفة لتفاعلات نقل الدم التي قد تحدث. وتشمل هذه:

1-ردود الفعل الانحلالية الحادة. يمكن أن يحدث هذا إذا كان هناك تلف في خلايا الدم الحمراء قبل نقل الدم بسبب الحرارة او بسبب تحريك اكياس الدم بشكل عنيف ورجها اثناء النقل مما يسبب تكسر كرات الدم الحمراءوانطلاق الهيموجلوبين والانزيمات مثل انزيم LDH  الذي ينطلق الى الدم ويرتفع كثيرا بعد نقل الدم الغير سليم.

2-تفاعلات حساسية بسيطة. قد يحدث هذا إذا كان دم المطية المتلقى شديد الحساسية للبروتين في دم المتبرع.

3-تفاعلات تحسسية شديدة(ANAPHYLACTIC). هذا مشابه لرد فعل تحسسي بسيط ولكنه أكثر شدة وربما يسبب موت المطية.

4-إصابة الرئة الحادة المرتبطة بنقل الدم (TRALI). يحدث تلف الرئتين عندما يتفاعل جسم المطية المتلقى مع الأجسام المضادة الخاصة بالمطية المتبرع. يستجيب الجهاز المناعى للتفاعل عن طريق إطلاق الوسطاء الكيميائيين الذين يسببون الوذمة (التورم) في الرئتين وامتلائهم بالسوائل واحيانا عدم قدرة المطية على التنفس

.5-ردود الفعل الانحلالية المتأخرة. قد يحدث هذا عندما يتم إعادة إدخال مستضد (سم أو مادة غريبة) في دم المطية يكون الدم المنقول للمطية اكثر تاثرا من الدم الطبيعي مما يسبب تحلل الدم الجديد وظهور الاعراض

6-الحمل الزائد للدورة الدموية المرتبط بنقل الدم (TACO). قد يحدث هذا عندما يتم نقل كمية كبيرة من الدم الى المطية المتلقى اكبر من قدرة الدورة الدموية على تحملها وهنا تحدث ردات فعل تحسسية ويحدث تلف فى بعض خلايا الكبد والقلب نتيجة الاحتقان بالدم ويحدث زيادة انزيمات الكبد AST  و GGT وانزيمات القلب والعضلات الهيكلية CK

7-تفاعلات حمية(اي ارتفاع فى حرارة المطية المتلقى) غير انحلالية. قد يحدث هذا عندما تنتج خلايا الدم البيضاء للمطية المتبرع السيتوكينات (مواد تعمل مع جهاز المناعة) وتسبب ارتفاع درجة الحرارة فى المطية المتلقي.

8-تفاعلات انتانية (التلوث البكتيري). قد يحدث هذا إذا كان الدم ملوثًا بالبكتيريا أو نفايات البكتيرياوذلك غالبا عند نقل الدم من مطية مريضة او بها حرارة الى مطية سليمة او بسبب حدوث تلوث اثناء عمليه النقل بسبب عدم تطهير اماكن الحقن او الادوات9-هيموكروماتوزيس(HEMOCHROMATOSIS) ويعنى زيادة امتصاص الحديد من الامعاء وهى حالة مرضية احد اسبابها هو نقل الدم المتكرر للمطية فيحدث خلل فى امتصاص الحديد ويترسب هذا الحديد فى اماكن مختلفة من جسم المطية ويظهر على هيئة اسوداد فى جنب المطية وتغير فى لون جلدها وشعرها ولمن لا يعرف التاريخ المرضي للمطية يظن انه جرب ولكن هو تلون واسوداد بسبب الحديد ونقل الدم المتكرر

اعراض رد فعل نقل الدم

اعتمادًا على نوع تفاعل نقل الدم الذي تحصل عليه ، قد تبدأ الأعراض في الظهور أثناء نقل الدم أو حتى بعد أسابيع. تشمل الأعراض الشائعة لتفاعلات نقل الدم ما يلي:

1-حمى (سخونة الجسم) وقشعريرةفى جسم المطية

2-دوخة وعدم اتزان فى حركة المطية

3-ضيق في التنفس

4-هرش وحكة حيث تحاول المطية حك جسمها فى البيبات او الطوالات

5-انخفاض حرارة الجسم (انخفاض درجة حرارة الجسم)

6-ألم في الظهر

7-انخفاض ضغط الدم بسبب الحساسية وتمدد الاوعية الدموية

8- تورم فى رقبة المطية فى مكان الحقن او تورم ممتد حتى الصدر

9- تورم فى اقدام المطية عند الرسوغ

10-اسوداد جنب المطية وتغير لون الجلد والشعر الى اللون الاسود

أسباب تفاعلات نقل الدم

قد تحدث تفاعلات نقل الدم بسبب عدم التوافق بين دم المتبرع ودم المتلقى وذلك رغم عدم وجود فصائل دم مختلفة فى الابل الا ان هناك بالتاكيد اجسام مناعية اخرى تتفاعل. تُعرف هذه الأنواع من التفاعلات باسم تفاعلات نقل الدم بوساطة المناعة وتتضمن الأجسام المضادةفى دم المطية المتلقى التي تتفاعل مع المستضدات الأجنبية في دم المتبرع. يمكن أن تحدث التفاعلات غير المناعية بسبب بعض المكونات الموجودة في دم المتبرع والتى لا تتحملها المطية المتلقى . او الامراض التى لم يتم الكشف عنهافى دم المتبرع مثل طفيليات الدم او البروسيلا او اى مرض اخر لم يتم الكشف عنه

خطوات نقل الدم بطريقة سليمة لعلاج الحالات الحرجة

هناك ما يتعلق بالمطية المتبرع وهناك ما يتعلق بالمطية المتلقى وهناك ما يتعلق بعملية النقل

1-    المطية المتبرعيجب الاعتناء بالمطية المتبرع جيدا وفحصها فحص شامل لاكتشاف خلوها من طفيليات الدم والبروسيلا ويجب الا تكون محمومة او تعاني من ارتفاعات فى انزيمات الكبد والعضلات واليوريا او اى خلل فى الفحص ويجب ان يكون حجم الدم مرتفع فوق ال35 لكي تحصل على دم جيد يفيد المطية المتلقى وكذلك عدد كرات الدم الحمراء والهيموجلوبين

حيث انه اذا تم النقل من مطية ضعيفة يكون الدم قليل الفائدة ويمكن ان يتحقق ذلك بالعناية بالمطية المتبرع باستمرار وتزويدها بالاطعمة الجيدة والمكملات الغذائية الفعالة مثل الحديد والفيتامينات والاحماض الامينية والعليقة المتزنة بشكل مستمر طول موسم السباق وايضا الحقن الدورى لابر الجرب وابر الطفيليات الدموية والزمبور والتاكد من خلو المطية دائما من هذه الامراض

كذلك يجب حقن المطية جرعتين متتاليتين من مضاد حيوي مناسب مثل الانروفلوكساسين على يومين متتالين ويتم سحب الدم منها فى اليوم الثالث وذلك لتجنب الالتهابات وبعد سحب الدم منها يجب تعويضها بالسوائل والفيتامينات والسقايات والحديد حتى تعوض المفقود من الدم فى اقرب وقت بقي ان نشير الى ان المطية المتبرع يفضل الا تكون كبيرة فى العمر ويفضل ان تكون رياضية اجمالا

فان المطية المتبرع يجب ان نوليها اهتماما فى العزبة اكثر من المطية المتلقي حتى يتم الحصول على منتج جيد وهذا هو المهم كذلك بسبب قلة الابحاث يفضل نقل الدم من الذكور الى الذكور ومن الاناث الى الاناث لحين التاكد من تساوي الفعالية

2-عملية النقل اثناء عملية النقل يجب تطهير مكان الحقن بالايودين فى المطية المتبرع والمتلقى وتعقيل المطية لضمان عدم حركتها وذلك لان تحرك المطية يؤدي الى رج اكياس الدم وتكسير كرات الدم الحمراء مما يؤدي الى زيادة انزيم LDH/AST  فى دم المطية المتلقى وايضا عدم الاستفادة من هذا الدم بعد تحطيم كرات الدم الحمراء ويجب معاملة كيس الدم باحترام وعناية كاملة ولا يجلب رجه او تقليبه ابدا بحركة سريعه بل ببطء وعناية

ويفضل الا يتم نقل عدد كبير من اكياس الدم فى المرة الواحدة وذلك لتجنب كل مضاعفات نقل الدم التى تحدث بل يفضل تجزئة الكمية المطلوبة على مرات متعددة لضمان سلامة وعدم تاثر المطية المتلقي يفضل نقل الدم مباشرة وعدم حفظه او تخزينه ويمكن اجراء فصل للدم اذا كان المقصود هو الحصول على كرات الدم الحمراء او البلازما يمكن فصل الدم وحقن المكونات منفصلة

3-المطية المتلقى يجب تعقيل المطية المتلقي لضمان عدم الحركة وعدم رج اكياس الدم ويجب ملاحظتها جيدا حتى اذا ظهرت عليها اى علامات تحسس يجب فورا التوقف عن نقل الدم ويفضل حقنها قبل نقل الدم مباشرة بمضاد حساسية وبعد نقل الدم بلتر نورمال سالين لتخفيف الدم ويجب عدم اعطائها كمية كبيرة من الدم تفوق تحملها ويجب قياس حراتها قبل نقل الدم وبعد نقل الدم بساعة وفى اليوم التالى يفضل حقن سقايات نورمال سالين مع منشطات للكبد لتجنب اى اثر لنقل الدم على كبد المطية ولا يجب ابدا قصر الماء او تقليل كمية الماء للمطية المتلقى خصوصا خلال الثلاثة ايام الاولى من نقل الدم ويجب عدم اشراك المطية فى مفاحيم قوية عقب نقل الدم بيومين على الاقل حتى يعتاد الجسم على الوافد الغريب واذا ظهرت اي علامات للحرارة على المطية يجب استخدام خوافض الحرارة والسقايات فى بعض الحالات لا تستجيب المطية لنقل الدم ويحدث اختلال فى اكثر من وظيفة من وظايف الجسم وتعب شديد وخلل كبير فى فحص المطية وعدم استجابة لادوية الكبد واليوريا والعضلات وفقدان شهية وعدم راحة فى التنفس والحركة  فى هذه الحالة لابد من سحب الدم من المطية مرة اخرى بعدد مكافىء للعدد المنقول ويلاحظ بعد ذلك استجابة المطية لادوية الكبد والادوية الاخري وتحسن فى شهية المطية ونشاطها واذا ظهر وريم فى مكان الحقن فاذا كان بسيطا يمكن علاجه بكمادات الثلج والماء البارد واذا كان كبيرا يمكن علاجه باستخدام حقن مضادات الحساسية وحقن مدرات البول ودهانات الوريم فى عين المكان وعادة ما تتحسن المطية  خلال ثلاثة ايام بقي التنويه على انه لا يجب استخدام نقل الدم كوسيلة لتحسين نشاط المطية فى السباقات والمراكيض وان ذلك فعل يعرض صاحبه للغرامة والايقاف فى كافة الاتحادات الرياضية الخاصة بسباقات الهجن

دكتور احمد عيسى00971509318694

 

د.أحمد عيسي

دكتور أحمد عيسي 971509318694 صاحب مؤسسة البيداء البيطريه و مؤسس موقع سباقات الهجن افضل العلاجات البيطرية لابل وهجن السباقات👍🏻 خلطات ووصفات فعالة 👌 خبرة طبية كبيرة في علاج هجن السباقات والإبل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.